نسمة قفصية
مرحبا بكم في موقع قفصة فيه كل تاريخ قفصة

تونس اليوم تمر بنفس المرحلة التي مرت بها تركيا سنة2002

اذهب الى الأسفل

default تونس اليوم تمر بنفس المرحلة التي مرت بها تركيا سنة2002

مُساهمة من طرف إسماعيل في الجمعة 13 أبريل - 8:54

بعد فوز حزب العدالة والتنمية التركي في انتخابات سنة 2002، تعرض الحزب في ذلك الوقت لهجمات شرسة من الأحزاب القومية واليسارية وخاصة حزب الشعب الجمهورية الذي كان يرأسه دنيز بايكل والذي أطاحت به إلى الأيد فضيحة جنسية مدوية. أذكر جيدا أن رجب طيب أردوغان كان يستضاف في القنوات التلفزيونية فيتعرض للسخرية والاستهزاء، وكانت أغلب... وسائل الإعلام تشكك في قدرته على إدارة شؤون الحكم بل وتتهمه بالجهل. كان الوضع الاقتصادي في تركيا خانقا، بل أكثر صعوبة وتعقيدا من الوضع الاقتصادي في تونس اليوم. ولكن الحكومة لم تهتم بهذه الاتهامات ولم تشغل نفسها بالرد على المتهجمين ووجهت كل جهودها لخدمة الشعب النهوض بالبلاد. وبعد سنوات قليلة قفزت تركيا لتصبح القوة الاقتصادية رقم 16 في العالم، وتوسعت الحريات وأدرك المواطن التركي أن الإعلام كان يضلله وان مدعي الوطنية وزاعمي الخزف على جمهورية تركيا كانوا يخدعونه فانقلب عليهم، وذهبت كل جهود المثبطين والمشككين سدى. وتونس اليوم تمر بنفس المرحلة، والشبه كبير بين الحالتين، وبين البلدين، فعندما يدرك الشعب التونسي (وهو مدرك في أغلبه) أن الهدف الحقيقي لقوى الردة والعودة إلى الوراء إنما هو شل اقتصاد البلاد وإثارة غضب الناس لكي ينقلبوا على الحكومة فينضوا هم على السلطة، وليس الخوف كما يزعمون على تونس وعلى مستقبلها يومئذ يجد هؤلاء أنفسهم غارقين في الخزي والعار وخارج كل اعتبار.

تونسي

*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*الكلمة الطيبة كشجرة طيبة*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل"
إسماعيل
إسماعيل
 مشرف

عدد المساهمات : 2980
العمر : 48
نقاط تحت التجربة : 12788
تاريخ التسجيل : 17/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى