نسمة قفصية
مرحبا بكم في موقع قفصة فيه كل تاريخ قفصة

خطر "الجندرة" على الأسرة التونسية !!!

اذهب الى الأسفل

default خطر "الجندرة" على الأسرة التونسية !!!

مُساهمة من طرف إسماعيل في الخميس 28 مارس - 0:42



يوما بعد يوم تتكشف الأعمال القذرة و الإجراءات المسمومة التي إتخذتها حكومة السبسي و إبن خالته فؤاد المبزع في أعقاب 23 أكتوبر 2011 في غفلة من الجميع، فعندما كان الجميع مشغول بنتائج الإنتخابات سارعت هذه الضباع ذات ليل، ولإعتبارات إيديولوجية و سياسية و مصلحية خاصة إلى القيام بسلسلة من الإجراءات التي تضرب المصالح الوطنية و الشعبية في الصميم و لتوريط من سيخلفهم و تكبيلهم مسبقا، فبعد فضيحة القروض الضخمة التي سترهن الإقتصاد لعدة أجيال و بعد حملة الترقيات و المنح و الأوسمة التي منحوها لأقاربهم و مقربيهم لتثبيتهم في مراكزهم، ها أننا نشهد اليوم فصلا آخر من فصول الخيانة وهو الأخطر لأنه يمس من سلامة الأسرة نواة المجتمع و يتهددها بالتفكك حيث عمد فؤاد المبزع يوم 24 أكتوبر إلى رفع و سحب التحفظ على الفصول 5 و 16 و 26 من إتفاقية "سيداو"، و للإشارة فإن تحفظ تونس على هذه الفصول يرجع إلى 1985 أي إلى حقبة بورقيبة، هذه السحب للتحفظ من شأنه إدخال الأسرة التونسية في صراعات بين الزوج و زوجته حول إختيار مكان السكن حيث يصبح للمرأة الحق في رفض محل الزوجية و بالتالي الهروب منه دون تتبعات، كما يتيح لها حق منح لقبها العائلي للأبناء مما يخلق تعدد الألقاب في الأسرة الواحدة خصوصا إذا تزوجت الزوجة أو الزوج مرة أخرى، كما يحق لها من جهة أخرى منح جنسيتها للأبناء، و الأخطر من كل هذا أن هذه الفصول تسمح بتمرير مفهوم "الجندرة" الغريب عن المجتمع التونسي وهو يعني في مفهومه العام أن الخصائص التي يحملها الرجل والمرأة كصفات مركبة اجتماعية، لا علاقة لها بالاختلافات العضوية" بمعنى أن كونك ذكراً أو أنثى عضوياً ليس له علاقة باختيارك لأي نشاط جنسي قد تمارسه فالمرأة ليست إمرأة إلا لأن المجتمع أعطاها ذلك الدور، ويمكن حسب هذا التعريف أن يكون الرجل امرأة.. وأن تكون المرأة زوجاً تتزوج امرأة من نفس جنسها وبهذا تكون قد غيرت صفاتها الاجتماعية وهذا الأمر ينطبق على الرجل أيضاً أي أن هذا المفهوم يفتح الباب واسعا أمام العلاقات و الزواج المثلي كما يعطي الحق للمثليين في التبني و أيضا يسمح بإجراء العمليات لتغير الجنس...هذا آخر ما تكشف من خيوط المؤامرة و الخيانة لحكومة السبسي و ما خفي كان أعظم حتى يعرف الناس أن مصلحة الوطن و الشعب هي آخر ما يمكن أن يفكر فيه هؤلاء العجائز السحرة و قد صح قول الراجحي فيهم أنهم عصابة مشبوهة إنقضت على الحكم لا نعرف كيف و قامت بدس السم للتونسيين.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*الكلمة الطيبة كشجرة طيبة*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
"هذا مذهب كلّه جد فلا تخلطوه بشيء من الهزل"
إسماعيل
إسماعيل
 مشرف

عدد المساهمات : 2980
العمر : 48
نقاط تحت التجربة : 12806
تاريخ التسجيل : 17/04/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى